الرئيسية / أرشيف الوسم : “السياسات اللغويّة المشلولة بالمغرب”

أرشيف الوسم : “السياسات اللغويّة المشلولة بالمغرب”

مؤتمر العربية بالرباط: دور التخطيط اللغوي في صياغة الرؤية التنموية

من تنظيم الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية، انعقد يومي 21/22جمادى الثانية 1439 ه موافق 9 و10 مارس 2018 م المؤتمر الوطني الخامس للغة العربية، تحت شعار: نحو استراتيجية وطنية للنهوض باللغة العربية، في موضوع “الخيارات اللغوية للمغرب وتطوير النموذج التنموي”، بالمكتبة الوطنية للمملكة المغربية بالرباط. وتوزعت فعاليات المؤتمر على ...

أكمل القراءة »

تدريس اللغة العربية: بحث في الطرائق والمناهج.

محمد يوسفي يُمكن القول إن طرائق تدريس اللغات عموما، واللغة العربية على وجه الخصوص، قد مرت بمجموعة من المراحل المختلفة، وهذه الطرائق، كرونولوجيا، تراوحت بين ما هو تقليدي – كلاسيكي، وما يميز هذا النوع من الطرائق هو كونها “قديمة ومتمحورة حول تبليغ المعارف وسلطة المدرس، وكونها أيضا تعتمد التبسيط والتحليل ...

أكمل القراءة »

هذا السلوك اللغوي !

عبد الصمد بن شريف معظم الخطب التي يلقيها العديد من الوزراء في بلد كالمغرب تلقى بالفرنسية، وكأنها موجهة إلى جمهور فرنسي. وعندما يدلي هؤلاء بتصريحات إلى وسائل الإعلام، خاصة التلفزيون، فإنهم يحرصون على أن يفعلوا ذلك بفرنسية تنم عن تشبثهم بشروط ومعايير الانخراط في صف الحداثة والديمقراطية! هذا «السلوك» اللغوي ...

أكمل القراءة »

مؤتمر دولي في تطوان حول حازم القرطاجني: تجديد الرؤية والمنهج في البلاغة

تنظم شعبة اللغة العربية وآدابها بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان مؤتمرا دوليا بعنوان: “حازم القرطاجني وقضايا تجديد الرؤية والمنهج في البلاغة العربية القديمة” في شهر نونبر 2016م. وفيما يلي بيان حول المؤتمر، ومحاوره، وطريقة التسجيل والاشتراك: مؤتمر دولي يعقد بحول الله تعالى أيام: الثلاثاء والأربعاء والخميس 14 ـ 15 ـ ...

أكمل القراءة »

أساتذة يساهمون في “التسطيح”!

محمد التهامي الحراق أخجل حين أسمع من بعض “الأساتذة” أن المهم هو التواصل كيفما كانت لغة “التعليم” و”المحاضرة” و”النقاش”… يبررون بذلك استعمالهم للدارجة أو اللهجة العامية (وأي عامية!؟)، مثلما يسوغون بذلك ارتكاب الأخطاء النحوية والصرفية والتركيبية… ويشرعنون المزج بين العامية والعربية الفصيحة والفرنسية، وذلك في إنكار تام للعلاقة العضوية بين ...

أكمل القراءة »

قِراءة في كِتاب «لنْ تتكلّم لُغتي» للباحِث والأدِيب المغربيّ عبد الفتاح كيليطو

أشرف اقريطب بداية ما يثيرنا في كتاب عبد الفتاح كيليطو “لن تتكلم لغتي” هو العُنوان، والذي يحيل على وجهين مختلفين: الوجه الأول أنّ كيليطو يرفض وينبذ تحدث الآخر بلغته، والوجه الثاني أن كيليطو يعتبر لغته ملك له وبالتّالي فالخوض فيها من قبل الآخر هو شيء من سلب الهويّة، فأن تتكلم ...

أكمل القراءة »

من أجل جعل اللغة العربية لغةً للتعليم والبحث العلمي

يتمّ العمل المعجمي والمصطلحي الذي يقوم به “مكتب تنسيق التعريب” الموجود مقره في الرباط، وفق منهجية محددة، وتبعاً لخطط تضعها المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم آخذة بالاعتبار مقترحات وأولويات يفرضها واقع اللغة العربية ومتطلبات الأقطار العربية المتطلعة إلى الاستفادة من النتاج العلمي المعاصر. وتتحدّد الأهداف العلمية للمكتب، إجمالا، في جعل ...

أكمل القراءة »

“السياسات اللغويّة المشلولة بالمغرب”

يقاس الحضورُ الحضاريّ للأمم بما تمتلكه لغتُها من قدراتٍ تفتح لها أفقَ الإبداع والتطوّر. فكيف السبيلُ إلى إحداث ثورةٍ لغويّةٍ على أساس التخطيط اللغويّ التي تأخذ بها كافةُ الأمم المتقدّمة؟ بهذا السؤال، استهلت مجلة “الآداب” اللبنانية ملف عددها الجديد الذي حمل عنوان: “اللغة العربيّة والسياسات اللغويّة المشلولة، مع التركيز على ...

أكمل القراءة »